الصورة

بدأت العربية لحماية الطبيعة بتنفيذ مشروع "ازرع صمودك" في نسخته الثالثة ضمن برنامج المليون شجرة في فلسطين في ظل المحاولات الأمريكية الإسرائيلية الحثيثة لتصفية القضية الفلسطينية تحت عنوان ما يسمى بـ"صفقة القرن".

يشار إلى أن عدد الأشجار المزروعة في عموم فلسطين ضمن برنامج المليون شجرة الذي أطلقته "العربية" عام 2003 قد بلغ مع نهاية العام الفائت 2,434,452 شجرة مثمرة.

ويتطلع المشروع الذي يأتي بالشراكة مع جمعية النهضة الريفية إلى زراعة نحو 22 ألف شجرة في قرى شمال غرب القدس، إلى جانب تشييد الآبار تثبيتاً لصمود المزارعين المقدسيين.

وقال ممثل "العربية" في فلسطين ابراهيم مناصرة إن الحملة (ازرع صمودك 3) جزء من عمل كبير من أجل دعم صمود الفلسطينيين في أراضيهم وفي المناطق المستهدفة والمهددة بالمصادرة من قبل الاحتلال.

يذكر أن حملة (ازرع صمودك) كانت قد شهدت تفاعلاً شعبياً واسعاً للعام الثالث على التوالي، حيث حصدت الحملة لدى إطلاقها (3 كانون الأول\ ديسمبر2019) من خلال مساهمات المواطنين عبر أثير "راديو حسنى" ما يمكّن الجمعية من زراعة أكثر من 22 ألف شجرة وأربعة آبار زراعية في القدس المحتلة.

وثمّن محمد عياش، ممثل جمعية النهضة الريفية الحملة لافتاً إلى أن توقيت تنفيذها يكتنز أهمية قصوى، حيث يأتي كرد عملي على المؤامرات الأمريكية الإسرائيلية التي تستهدف القدس.