الصورة
العربية لحماية الطبيعة تستعد لمشاركة فاعلة في الاجتماع الإقليمي لـ (الإتحاد الدولي لصون الطبيعة) في الكويت

عقدت العربية لحماية  الطبيعة اجتماعاً تنسيقياً مع المستشار الإقليمي لمنطقة غرب آسيا في الاتحاد الدولي لصون الطبيعة د. سعيد دمهورية، في مقرها الكائن في منطقة الشميساني (٢ أيلول\سبتمبر).ويأتي اللقاء الذي جرى خلاله اقتراح "العربية" لمشروع زراعي جديد ومستدام في الأردن، قبيل اجتماع الاتحاد العالمي لصون الطبيعة الإقليمي، المزمع عقده في الكويت (٩-١١ أيلول\سبتمبر).كما ناقش اللقاء الذي حضرته رزان زعيتر، العضو المؤسس في العربية، ومريم الجعجع، مديرة المنظمة، إمكانية تحريك القرارات السابقة المطالبة بحماية الطبيعة في المناطق المتأثرة بالحروب خلال اجتماعات الكويت.وكانت "العربية" بادرت بتقديم قرارات بيئية تخص أولويات المنطقة أثناء الاجتماعات الإقليمية الدورية السابقة للـ (IUCN) خلال الأعوام ٢٠٠٤ و٢٠٠٨ و٢٠١٦، وحصلت آنذاك على موافقة أغلبية الأعضاء.وتعد الـ(IUCN) أكبر شبكات العالم من حيث معلومات البيئة، وتتخذ من العاصمة السويسرية جنيف مقراً لها، وتضم أكثر من 200 حكومة و1000 منظمة غير حكومية، ونحو 10000 متطوع في 160 دولة حول العالم.