الصورة

أصدرت الشبكة العربية للسيادة على الغذاء اليوم الجمعة (1 أيار\مايو 2020) بياناً تضمن جملة من المطالب المتعلقة بالنظام الغذائي والزراعة في الوطن العربي في ظل أزمة كورونا، موصياً على ضرورة إعادة النظر في السياسات الفلاحية لمواجهة الأزمات الغذائية المحتملة.

وأكدت الشبكة في بيانها الذي يتزامن إطلاقه مع العيد العالمي للعمال على دعم كفاح الفلاحين والعمال الزراعيين والصيادين والرعاة، في العالم والوطن العربي، كما شددت على أهمية النضال من أجل السيادة الغذائية وضمان الحق في الغذاء للجميع بأسعار عادلة للمنتج والمستهلك من خلال بناء أنظمة غذائية محلية لها القدرة على الصمود في ظل الأزمات.

ومن جملة ما طالب به البيان توفير الدعم اللازم لانتعاش الأسواق المحلية وتذليل السبل أمام صغار المنتجين من أجل الوصول إلى هذه الأسواق، والمطالبة بتأسيس بنك معلومات خاص لمتعلقات السيادة على الغذاء، وإنشاء بنوك للبذور المحلية والإقليمية والاحتفاظ بالأصول، كما حذر البيان من تسييس المساعدات الغذائية واستخدامها ضد الشعوب، ونادى برفع العقوبات الدولية وإنهاء الاحتلال الذي يستغل الأزمة لمواصلة انتهاكاته.

ويذكر أن الشبكة العربية للسيادة على الغذاء التي تتألف من 35 منظمة من 13 دولة من مختلف الأقطار العربية، كانت قد تأسست عام 2012 في العاصمة اللبنانية بيروت، كهيئة تنسيقية مدنية مستقلة تنطلق من مبدأ السيادة على الغذاء، وتسعى إلى تعزيز التعاون والتشبيك العربي والإقليمي والعالمي وتبادل الخبرات بما يخدم مفاهيم والسيادة على الغذاء والمصادر الطبيعية في البلدان العربية، كما تتطلع إلى دفع منظمات المجتمع المدني العاملة في مجالات الزراعة والأمن الغذائي.

للاطلاع على البيان كاملاً  يرجى الضغط على هذا الرابط

 

الشبكة العربية للسيادة على الغذاء تصدر بياناً في ظل أزمة كورونا

الشبكة العربية للسيادة على الغذاء تصدر بياناً في ظل أزمة كورونا (English Below) أصدرت الشبكة العربية للسيادة على الغذاء اليوم الجمعة (1 أيار\مايو 2020) بياناً تضمن جملة من المطالب المتعلقة بالنظام الغذائي والزراعة في الوطن العربي في ظل أزمة كورونا، موصياً على ضرورة إعادة النظر في السياسات الفلاحية لمواجهة الأزمات الغذائية المحتملة. وأكدت الشبكة في بيانها الذي يتزامن إطلاقه مع العيد العالمي للعمال على دعم كفاح الفلاحين والعمال الزراعيين والصيادين والرعاة، في العالم والوطن العربي، كما شددت على أهمية النضال من أجل السيادة الغذائية وضمان الحق في الغذاء للجميع بأسعار عادلة للمنتج والمستهلك من خلال بناء أنظمة غذائية محلية لها القدرة على الصمود في ظل الأزمات. ومن جملة ما طالب به البيان توفير الدعم اللازم لانتعاش الأسواق المحلية وتذليل السبل أمام صغار المنتجين من أجل الوصول إلى هذه الأسواق، والمطالبة بتأسيس بنك معلومات خاص لمتعلقات السيادة على الغذاء، وإنشاء بنوك للبذور المحلية والإقليمية والاحتفاظ بالأصول، كما حذر البيان من تسييس المساعدات الغذائية واستخدامها ضد الشعوب، ونادى برفع العقوبات الدولية وإنهاء الاحتلال الذي يستغل الأزمة لمواصلة انتهاكاته. ويذكر أن الشبكة العربية للسيادة على الغذاء التي تتألف من 35 منظمة من 13 دولة من مختلف الأقطار العربية، كانت قد تأسست عام 2012 في العاصمة اللبنانية بيروت، كهيئة تنسيقية مدنية مستقلة تنطلق من مبدأ السيادة على الغذاء، وتسعى إلى تعزيز التعاون والتشبيك العربي والإقليمي والعالمي وتبادل الخبرات بما يخدم مفاهيم والسيادة على الغذاء والمصادر الطبيعية في البلدان العربية، كما تتطلع إلى دفع منظمات المجتمع المدني العاملة في مجالات الزراعة والأمن الغذائي. *في أول تعليقين تجدون البيان كاملاً.. Marking World Labor Day, the Arab Network for Food Sovereignty (ANFS) issued a statement that includes a set of demands related to the food system and agriculture in the Arab world in light of the Corona crisis. It advocates for the need to review agricultural policies to face potential food crises . ANFS consists of 35 civil society organizations from 13 countries in the Arab region. You can see the full text in English in the comments below and on the following link: https://apnature.org/en/statement-issued-arab-network-food-sovereignty-context-corona-crisis?fbclid=IwAR2Ae7lrwLKu25CRJ7ezQq0NDdgB4pUOKWhlWl6unK2b7iMnIBPf096xggA

Posted by ‎Arab Group For The Protection Of Nature . العربية لحماية الطبيعة‎ on Friday, 1 May 2020