الصورة
العربية لحماية الطبيعة تنجح في تمكين جمعية رحمة للأيتام وتوجد مصدر دخل مستدام لهم

بعد عامين مازال مشروع التمكين الاقتصادي لجمعية رحمة للأيتام يؤتي ثماره، وهو مشروع نفذته العربية لحماية الطبيعة استجابة لطموحات مجموعة من العاملات الزراعيات من جمعية رحمة للأيتام في قرية الزمالية -الأغوار الشمالية، من خلال استئجار قطعة أرض بمساحة 10 دونمات لصالح العاملات الزراعيات وتأمين كافة المستلزمات (معدات الري والبذور والأسمدة وأيدي عاملة والمياه)، وقد أشادت السيدة هيام الطويسات رئيسة جمعية رحمة للأيتام بالمشروع الذي انعكس بشكل إيجابي على العاملات الزراعيات من خلال زيادة دخلهم وتعزيز استقلاليتهم. وأشارت أن هذا الموسم شهد زراعة الأرض بمحصول الفقوس والبامية.