مداخلة رزان زعيتر في الاجتماع السابع للجنة مكافحة الجوع
الصورة

 

مداخلة م. رزان زعيتر، في الاجتماع السابع للجنة الفرعية للقضاء على الجوع في المنطقة العربية العربية لحماية الطبيعة | جامعة الدول العربية -

زووم 19 حزيران/ يونيو 2022

ضمن أعمال الاجتماع السابع للجنة الفرعية للقضاء على الجوع في المنطقة العربية المنبثقة عن جامعة الدول العربية، قدّمت م. رزان زعيتر، رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية لحماية الطبيعة، مداخلة عبر تقنية الاتصال المرئي، قالت فيها بأن الجمعية تفخر بأن لجنة مكافحة الجوع كانت أول من دق جرس الإنذار محذرة من الأسباب الجذرية لانعدام الأمن الغذائي الأمر الذي جعلنا في الإقليم الأكثر تأثراً بالأزمات كأزمة كورونا والحرب على أوكرانيا.

وأشارت زعيتر أن من أهم الأسباب الجذرية لانعدام الأمن الغذائي عدم استغلال 70% من أراضينا الصالحة للزراعة، وأن مياهنا تُهدر وليس لدينا إدارة مائية مناسبة، مع إهمال الزراعة البعلية، إضافة لتأثير الصراعات والحروب البينية والاحتلال كعائق يحول دون توفير الغذاء للملايين حيث أشارت منظمة الأغذية والزراعة (FAO) إلى ارتفاع نسبة الجوع إلى 91% بسبب الحروب، وثمنت زعيتر وشكرت المنظمة على عقدها المؤتمر الأخير في بغداد للخروج بتوصيات كفيلة بإيجاد مخرج للأزمة.

ودعت رئيسة العربية لحماية الطبيعة إلى عقد اجتماع خبراء لا للتحليل ولكن لرفع توصيات وبدائل مركزة وواضحة للوزراء وصانعي السياسات، وأكدت أن التوصيات لم تتغير وهي قديمة حديثة وتحتاج لقرار حقيقي لاعتبار القطاع الزراعي من الأولويات الاستراتيجية، وإشراك منظمات المجتمع المدني في وضع الخطط وإيجاد آليات قابلة للتنفيذ، وتعزيز زراعة القمح وتأسيس صندوق إقليمي لدعم محاصيل الحبوب الرئيسة كالقمح والشعير وغيرها، إضافة لتطوير أنظمة إنذار مبكر خاص بموضوع الأمن الغذائي وتعزيز الاحتياطات الغذائية. وأكدت زعيتر على أهمية تطبيق الحوكمة الرشيدة لإدارة الأراضي والمياه، وضرورة التكامل الاقتصادي العربي من خلال تعزيز التجارة البينية التكاملية، وأوصت بإيقاف الحروب والاحتلال والاستعمار الاستيطاني.