حكاية الإخوة الذين أعادوا إحياء بستان والدهم في جرش بعد 15 عاماً من وفاته فيه! | العربية لحماية الطبيعة
الصورة

العربية لحماية الطبيعة | جرش

9 كانون الثاني/ يناير 2024

 

5 إخوة في عمر الشباب، ورثوا عن والدهم بستاناً في محافظة جرش، كانوا قد أعرضوا عن زراعته بعد أن تعرض والدهم رحمه الله لحادث مؤسف فيه أودى بحياته.

تبلغ مساحة البستان 13 دونماً من التربة الحمراء الخصبة، وحين ضاق الحال بالإخوة، قرروا كسر الحزن وإعادة بستان الوالد إلى الحياة بزراعة 650 شجرة مثمرة من اللوز، والكرز، والخوخ، والدراق، والعنب، التين، والزيتون غرسها برنامج "القافلة الخضراء" بدعم نبيل من البنك الأردني الكويتي.

في يوم النشاط، حضر موظفون متطوعون من البنك، إلى جانب 100 طالبة من مجموعة مرج الحمام الإرشادية، ويداً بيد مع فريق العربية لحماية الطبيعة شارك الجميع في إعادة الألق للبستان، وبينما توزع الجميع لغرس الأشجار، كان إفطار شهي من خير الأرض أعدته نساء من جمعية "نشميات سوف" قُمن في وقت سابق بإطلاق مشروع إنتاجي يهدف لخدمة مجتمعهن من جهة، ومن جهة أخرى لإيجاد دخل إضافي لعوائلهن يتيح العيش الكريم.