نحو سيادة الشعوب على الغذاء و الموارد الطبيعية

تسعى العربية لحماية الطبيعة لتعزيز قدرة الشعوب العربية على استدامة مواردها الطبيعية وتكريس سيادتها عليها وخاصة في المناطق التي تعاني من الحروب والاحتلالات.

2,154,983

أشجار زرعت

112,386

دونم

23,398

مزارعين

تنظيم زيارة لاتحاد مزارعي غور وادي الاردن للإطلاع على واقع الحال للمزارعين

عربية

ضمن سعيها لدعم المزارعين الأردنيين، وبهدف الإطلاع على وضع المزارعين وأهم التحديات التي يواجهها قطاع الزراعة في الأردن، نظمت العربية لحماية الطبيعة في الرابع من أيار زيارة لإتحاد مزارعي غور وادي الاردن الى منطقة الأغوار الأردنية، وذلك لفتح باب للتعاون المشترك بين العربية واتحاد مزارعي غور الأردن.


وإستقبل وفد العربية لحماية الطبيعة عدد من أعضاء الإتحاد برئاسة رئيس الإتحادعدنان الخدام الذي اعطى الوفد لمحة عن إتحاد مزارعي وادي غور الأردن الذي تأسس عام 1974، كأول منبر للدفاع عن حقوق المزارعين في الأردن.


وإستمع الوفد إلى عدد من مزارعي غور الأردن الذين تحدثوا عن أهم المشاكل التي يعاني منها القطاع الزراعي في المنطقة، كإرتفاع أسعار مستلزمات الزراعة، وعشوائية زراعة المحاصيل بسبب عدم وضوح إستراتيجية خاصة بالزراعة من حيث أنواع المحصيل، بالإضافة إلى محدودية حصص المياة التي توفرها سلطة وادي الاردن للمزارعين.


واتفق الطرفان على سلسلة من الأعمال المشتركة، مثل زراعة مدارس مناطق الغور بالأشجار، وانشاء مشروع مشترك لصالح المجتمع المحلي، وإقامة مهرجان زراعي لدعم المجتمعات المحلية.

الثلاثاء, تموز (يوليو) 2, 2013 - 21:15