نحو سيادة الشعوب على الغذاء و الموارد الطبيعية

تسعى العربية لحماية الطبيعة لتعزيز قدرة الشعوب العربية على استدامة مواردها الطبيعية وتكريس سيادتها عليها وخاصة في المناطق التي تعاني من الحروب والاحتلالات.

2,154,983

أشجار زرعت

112,386

دونم

23,398

مزارعين

العربية تتحدث في المؤتمر الوطني الأول للجمعيات البيئية في الأردن

عربية
دعيت مديرة العربية لحماية الطبيعة مريم الجعجع للتحدث في المؤتمر الوطني الأول للجمعيات البيئية في الأردن الذي نظمه الاتحاد النوعي للجمعيات البيئية الأردنية و مؤسسة فريدريش ايبرت  بتاريخ 7-أيار-2017 في فندق اللاند مارك.
و طلب منها التحدث حول مبادرات العربية و قدرتها الكبيرة على حشد مكونات المجتمع المختلفة و من ضمنهم الشباب و النساء. و عرضت الجعجع خمسة ركائز ساهمت في نجاح العربية في عملها :
1-      خلق منبر مستقل  يعتمد على الشكل الافقي في صنع القرار  و خالي من الأبوية و الذكورية و أي نوع من أنواع التمييز.
2-      العمل على الأرض مع أثر ملموس فالشعور بالانتاجية و العطاء يغلب الشعور باليأس و الفراغ و يستثمر الطاقات خاصة الشبابية بشكل ايجابي
3-      تبني أهداف نابعة من أولويات و حاجات مجتمعية حقيقية تصب في انتماء وطني و ليست موجهة من ممول أو داعم
4-      مأسسة العمل من خلال آليات لصنع القرار و التنفيذ و التقييم للاستفادة من الدروس
5-      تمكين المتطوعين و الشركاء لاستدامة العمل و توسيع رقعته.
الخميس, تموز (يوليو) 6, 2017 - 13:15