معلومات الاتصال

العربية لحماية الطبيعة
شميساني / شارع الامير شاكر بن زيد
عمارة السعادة / الطابق الخامس

هاتف +962 6 567 3331
فاكس +962 6 569 9777

البريد الالكتروني:
[email protected]

نحو سيادة الشعوب على الغذاء و الموارد الطبيعية

تسعى العربية لحماية الطبيعة لتعزيز قدرة الشعوب العربية على استدامة مواردها الطبيعية وتكريس سيادتها عليها وخاصة في المناطق التي تعاني من الحروب والاحتلالات.

2,154,983

أشجار زرعت

112,386

دونم

23,398

مزارعين

العربية في الدورة الاربعين للجنة الأمن الغذائي العالمي

إنجليزية

شاركت العربية لحماية الطبيعة والشبكة العربية للسيادة على الغذاء بالدورة الأربعين للجنة الأمن الغذائي العالمي من 7-11 تشرين الأول  2013 في مقر منظمة الأغذية و الزراعة (الفاو) في روما. حضر الدورة ممثلين عن الحكومات و منظمات الأمم المتحدة و المؤسسات الدولية المختلفة بالاضافة الى القطاع الخاص و منظمات المجتمع المدني بكل قطاعاته.

 و نظمت  العربية متملة بالناشطة مريم الجعجع تمثيل مجموعة عمل المجتمع المدني في الجلسة المخصصة لانعدام الأمن الغذائي في الأزمات الممتدة. قامت المجموعة باعطاء مداخلات تؤكد  على دور المجتمعات في تحديد مصيرها و التخطيط لاعادة  تأهيل وضعها الاجتماعي و السياسي و الاقتصادي.  و ركزت المداخلات ايضا على أهمية خلق اطر مسائلة تخضع لها جميع الاطراف العاملة تدفع في طريق تطبيق القانون الدولي .

 و قالت الناشطة مريم الجعجع بمداخلتها أن  " الحروب لم تعد حروبا الهدف منها الفوز بأسرع وقت ممكن بل حروبا الهدف ادامتها أطول وقت ممكنان ادامة الصراعات و نتائجها على الامن الغذائي المحلي و الاقليمي و العالمي هي مسؤوليتنا جميعا و لا يحق لأي منا سواء حكومات أو قطاع خاص أو منظمات دولية او منظمات مجتمع مدني أن يتنصل من مسؤوليته  لمحاولة اطفائها. و توحيد الجهود لحماية الأمن الغذائي لهذه الشعوب المتضررة"  و اضافت  "اننا نتطلع للجنة الأمن الغذائي المنعقدة حاليا الى النظر الى الاسباب الحقيقية للأزمات حتى تساهم في ايقافها او منع حدوثها مستقبلا و ان تدرس بعناية أسباب تدني الأمن الغذائي في الأزمات الممتدة كغياب التكامل في سياسات الجهات المعنية و التغاضي عن تدمير البنى التحتية و الخدمات و استعمال الغذاء والماء كأداة ضغط على الشعوب عبر آليات كالحصار و العقوبات الجماعية و اعادة البناء و التأهيل عبر سياسات غير مستدامة غالبا ما لا تعود نتائجها بالفائدة على المجتمعات المحلية و الامتثال للاشتراطات التي تنتهجها بعض الجهات التي تهدد الامن الغذائي و السيادة على الغذاء"

و يذكر أن لجنة الأمن الغذائي العالمي تلتقي بشكل سنوي لتقييم ما تم احرازه من الحد من انعدام الأمن الغذائي في العالم، و لترسم السياسات والأهداف على مدار السنة، وهذه الدورات السنوية العامة تكمل عملها بعدة جلسات على مدار العام. و تقدم لجنة الأمن الغذائي العالمي تقريراً سنوياً للمجلس الإقتصادي و الإجتماعي التابع للأمم المتحدة.

الثلاثاء, تشرين الثاني (نوفمبر) 5, 2013 - 15:30