معلومات الاتصال

العربية لحماية الطبيعة
شميساني / شارع الامير شاكر بن زيد
عمارة السعادة / الطابق الخامس

هاتف +962 6 567 3331
فاكس +962 6 569 9777

البريد الالكتروني:
[email protected]

نحو سيادة الشعوب على الغذاء و الموارد الطبيعية

تسعى العربية لحماية الطبيعة لتعزيز قدرة الشعوب العربية على استدامة مواردها الطبيعية وتكريس سيادتها عليها وخاصة في المناطق التي تعاني من الحروب والاحتلالات.

2,366,297

أشجار زرعت

123,227

دونم

26,466

مزارعين

المشاركة في إجتماع لجنة التخطيط الدولية في روما - إيطاليا

عربية

(عمان 17/11-2009)  شاركت العربية لحماية الطبيعة من خلال المتطوعين رند وهبة و صلاح حماد في اجتماع لجنة التخطيط الدولية للسيادة على الغذاء الذي عقد في روما-ايطاليا في الفترة 12-17 من شهر تشرين الثاني.

وقد ساهمت العربية في توجيه الدعوة الى كل من ربى بشير والدكتور خليل شيحا والدكتور طه الرفاعي من فلسطين وعبلة مهدي من السودان لتشكيل فرق عربي قوي في المؤتمر.

وكان الهدف من المؤتمر، والذي حضره ممثلين عن 450 منظمة دولية من 93 دولة، التأثير على السياسات البيئية الدولية الخاصة في موضوع السيادة على الغذاء، من خلال مجموعة كبيرة من مؤسسات المجتمع المدني حول العالم المعنية في قطاع الزراعة والبيئة لان تضغط على الحكومات المجتمعة في مؤتمر الـ FAO ، الذي تزامن إنعقاده مع إنعقاد مؤتمر اللجنة الدولية للسيادة على الغذاء، لأن تعمل على تغيير سياساتها في محاربة الجوع من خلال دعم المزارعين الصغار والمحليين بدلا من الشركات الكبرى ومتعددة الجنسيات، حيث أن هذه السياسة لها آثارها المدمرة على التنوع الحيوي و على البيئة بشكل عام، وتقود هذه الشركات عمليات احتكار البذور ونشر المنتجات المعدلة جينيا، وتقويض قدرة المزارعين الصغار على استدامة الزرعة في اراضيهم واستمرارهم في الانتاج.

وتهدف العربية من هذه المشاركة الى التشبيك مع مؤسسات المجتمع المدني العاملة في نفس المجال، وتكوين شراكات مستدامة معها، والتوعية بآثار الحروب والاحتلالات والنزاعات المسلحة على البيئة والسيادة على الغذاء، خاصة في منطقتنا.

وقد عملت العربية على زيادة التمثيل العربي في لجنة التخطيط الدولية للسيادة على الغذاء, عن طريق المطالبة بتمثيل منظمات مثل الاغاثة الزراعية الفلسطينية واتحاد لجان العمل الزراعي وحملة اوقفوا الجدار العازل، وقدمت العربية مداخلات تتعلق بقضايا مجتمعاتنا العربية في موضوع السيادة على الغذاء، الأمر الذي كان له كبير الاثر الايجابي التوصيات الختامية للمؤتمر.

وقد خرج المؤتمر بعدد من التوصيات منها حماية حقوق القابعين تحت الاحتلال والنزاعات المسلحة والحروب والذين يعانون من النزوح واللجوء، ورصد الانتهاكات الانسانية بحقهم، وحماية اراضيهم وأوطانهم ومصادر إنتاجهم وممتلكاتهم من المصادرة والاستغلال والاستثمار الاجنبي في ظل ظروف الظروف التي يعيشونها. وطالب المؤتمر بوقف مصادرة مصادر المياه والارض وعزلها عن الشعوب والمجتمعات المحلية

الثلاثاء, تشرين الثاني (نوفمبر) 17, 2009 - 12:30