نحو سيادة الشعوب على الغذاء و الموارد الطبيعية

تسعى العربية لحماية الطبيعة لتعزيز قدرة الشعوب العربية على استدامة مواردها الطبيعية وتكريس سيادتها عليها وخاصة في المناطق التي تعاني من الحروب والاحتلالات.

2,154,983

أشجار زرعت

112,386

دونم

23,398

مزارعين

الحرص على السلامة الإحيائية جدي ام صوري في الأردن

عربية

شاركت العربية لحماية الطبيعة ممثلةً بالمهندسة رزان زعيتر والمهندس محمد قطيشات في ورشة العمل الهادفة لمناقشة مقترح قانون وتعليمات السلامة الإحيائية في الفترة ما بين 17-19 حزيران في عمان.

وبالرغم من أهمية الموضوع لوحظ غياب المؤسسة العامة للدواء والغذاء و وزارة الزراعة عن الإجتماع.


وقد اكدت العربية على ضرورة اشراك المجتمع المدني باللجنة الوطنية للسلامة الإحيائية، وأشارت الى أنه لابد من احتواء المشروع على مرحلة تثقيفية وتوعوية للمجتمع المدني لتفعيل الإهتمام بالموضوع.


يذكر أن العربية لحماية الطبيعة هي اول من نادى للاهتمام الشعبي بموضوع الاغذية المعدلة وراثياً ودفع لتنشيط لجنة وطنية تهتم بموضوع السلامة الأحيائية وتتابع إصدار القانون وهي أول من عقد ندوة دولية في الأردن حول الكائنات المعدلة وراثياً عام 2005، بالاضافة لكونها أول من أصدر منشور حول الكائنات المعدلة ورائياً باللغة العربية.
 

الثلاثاء, تموز (يوليو) 2, 2013 - 21:15